الاتحاد الدولي للصحفيين يعلن تضامنه مع الصحفي اليمني لطف الصراري

الاتحاد الدولي للصحفيين : على المنظمات الدولية المساندة للصحافة المستقلة احترام الحقوق الاجتماعية والمهنية للصحفيين 

 

أصدر  الاتحاد الدولي للصحفيين، بيان أعلن فيه تضامنه مع الصحفي اليمني لطف الصراري، ضد قرار فصله من رئاسة تحرير منصة “خيوط” اليمنية، دون دفع مستحقاته، وضم صوته  لنقابة الصحفيين اليمنيين في التضامن مع  الصراري، داعيا كافة المنظمات الدولية والمانحين لاحترام حقوق الصحفيين المنصوص عليها في قوانين العمل الوطنية.

وقد قاد لطف الصراري، كرئيس تحرير، منصة “خيوط” لتصبح من طليعة المؤسسات الصحفية المستقلة في اليمن. وبعد إنتهاء عقد عمله، حاولت نقابة الصحفيين اليمنيين، وعلى مدى شهور, بحسب بيان نشرته حول القضية، التفاوض وإيجاد حل ودي مع إدارة المؤسسة لدفع مستحقات نهاية خدمته دون طائل.

وأكدت نقابة الصحفيين اليمنيين في بيانها على التزامها “بالدفاع عن حقوق الصحفيين وترفض التعامل مع الصحفيين بعقود عمل جائرة لا تراعي أخلاقيات العمل ومتطلبات الإبداع.”

ويقدرالاتحاد الدولي للصحفيين الجهود التي تبذلها المنظمات الدولية لدعم الصحافة المستقلة ودعم المانحين الذي يعتبر شريان حياة الاعلام المستقل وصحافة الجودة في سياق صعب ومعقد للغاية كالذي يمر به اليمن. ولكنه يطالب بأن يكون هذا الدعم مصحوبا بحماية الحقوق الاجتماعية والمهنية للصحفيين.

وتقع على المنظمات الدولية والمانحين مسؤولية أن يحترم شركائهم الوطنيين حقوق الصحفيين والعاملين الإعلاميين.

وقال انطوني بيلانجي، أمين عام الإتحاد الدولي للصحفيين: ” نؤكد تضامننا مع زميلنا لطف ونطالب ادارة المؤسسة التي عمل لديها بدفع كامل مستحقاته. لا يمكن توظيف قضية الصحافة المستقلة لتبرير استغلال الصحفيين.”

 

Yemen: International organisations supporting independent journalism must respect journalists’ social and professional rights
Lutf Al-Sarari, editor-in-chief of the Khuyut platform based in Sanaa, was dismissed from his job and has still not received the legal compensation he is entitled to. The International Federation of Journalists (IFJ) has joined the Yemeni Journalists Syndicate in expressing solidarity with Al-Sarari and is calling on international organisations and funders to ensure that the rights of journalists provided by national labour laws are respected.

A Yemeni journalist works at the studio of a radio station in the Yemeni capital Sanaa. Credit: Mohammed Huwais / AFP
Al-Sarari, as editor-in-chief, helped the Khuyut platform to become a leading independent digital media in Yemen. Following the termination of his contract, the YJS tried for months to negotiate an end of service payment for Al-Sarari, according to a statement published by the union.
In the statement, the YJS reaffirmed its “commitment to defending journalists’ rights, and to rejecting unfair work contracts that do not take into consideration journalistic ethics and rights guaranteed in Yemen labour law.”
The IFJ welcomes and values the support of media development organisations and funders who provide a lifeline for independent media and high quality-journalism in difficult contexts. However, this support must be always accompanied by safeguarding journalists’ social and professional rights. It is funders’ responsibility to ensure that their national partners respect the rights of journalists and media workers.
IFJ Secretary General Anthony Bellanger said: “we stand in solidarity with Lutf and call on his employer to pay his dues in full. Support for independent journalism cannot be used to justify exploiting journalists.

شاهد أيضاً

إختتام دورة السلامة المهنية للصحفيين أثناء تغطية الصراعات والحروب بتعز

اختتمت اليوم بتعز دورة السلامة المهنية والاسعافات الأولية وأساسيات الأمن الرقمي التي نظمتها نقابة الصحفيين …