بلاغ صحافي صادر عن نقابة الصحفيين بخصوص اطلاق النار على الزميل الأمين العام

تعرض الزميل محمد شبيطة الأمين العام لنقابة الصحفيين اليمنيين الامين العام المساعد لاتحاد الصحفيين العرب لإطلاق نار من مسلحين صباح اليوم في صنعاء بالقرب من وزارة الإعلام بعد أن أوقف مسلح سيارة الزميل الأمين العام وباشره بإطلاق الرصاص وتبع ذلك إطلاق ناري مباشر على السيارة ما أسفر عن مقتل قريب له وإصابة آخر، فيما تعرض الأخ الأمين العام لطلقتين ناريتين في الساق، وطلقة في البطن ونقل على أثر ذلك إلى المستشفى حيث يتلقى العلاج..
إن مجلس نقابة الصحفيين وهو يدين بشدة هذا الاعتداء الآثم يحمل سلطة الأمر الواقع في صنعاء المسئولية الكاملة عن سلامة الزميل محمد شبيطة الأمين العام للنقابة، الأمين العام المساعد لاتحاد الصحفيين العرب.
إن مجلس النقابة في حالة اجتماع دائم ومفتوح فور تلقيه خبر الاعتداء ويتابع القضية أولا بأول وسيصدر بيانًا في وقت لاحق حول تفاصيل الواقعة..
داعين المولى الكريم أن يرحم محمد عبدالله لطف شبيطة (ابن عمه) وأن يـمُنّ بالشفاء العاجل على زميلنا العزيز محمد شبيطة ونجل ابن عمه عبدالله محمد عبدالله شبيطة..
صادر عن مجلس نقابة الصحفيين اليمنيين
الثلاثاء ٧ مايو ٢٠٢٤

شاهد أيضاً

إختتام دورة السلامة المهنية للصحفيين أثناء تغطية الصراعات والحروب بتعز

أختتمت اليوم بتعز دورة السلامة المهنية والإسعافات الأولية والأمن الرقمي التي نظمتها نقابة الصحفيين اليمنيين …