نقابة الصحفيين تستنكر الحكم الجائر بحق الصحفي أحمد ماهر

تابعت نقابة الصحفيين اليمنيين الحكم الجائر بحبس الصحفي أحمد ماهر أربع سنوات من قبل المحكمة الجزائية المتخصصة بعدن بعد سلسلة من الانتهاكات والاجراءات التعسفية التي تعرض لها الزميل منذ اعتقاله في السادس من أغسطس 2022م.
وإذ تستنكر نقابة الصحفيين اليمنيين هذا الحكم الذي أتى بعد سلسلة انتهاكات جسيمة ابتداءا باختطاف الزميل أحمد ماهر وتعذيبه وإرغامه على تسجيل فيديو تحت الإجبار، مرورا بالإبقاء عليه فترة طويلة دون محاكمة عادلة، وقيام النيابة الجزائية بعدن بمنع هيئة الدفاع من القيام بمهامها في الترافع عنه وصولا إلى اقتحام الأجهزة الأمنية لمكتب المحامي المترافع عنه وأخذ الأدلة التي بحوزته وسجنه أيضا، وانتهاءا بإصدار هذا الحكم التعسفي بعد قرابة عامين من الاختطاف والاعتقال.
وترى النقابة أن هذا الحكم يحمل دوافع سياسية بعد حرمان الزميل من حقه في الدفاع عن نفسه وافتقار المحاكمة لادنى ضمانات ومعايير المحاكمة المنصفة.
وتدعو النقابة إلى إلغاء هذا الحكم والإفراج عن الزميل وتوفير ضمانات قانونية لمحاكمة عادلة في حال وجود تهمة.
وتجددنقابة الصحفيين اليمنيين دعوتها لاتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين وكل المنظمات المعنية بحرية التعبير للتضامن مع الزميل أحمد ماهر، والضغط على السلطات لإنهاء هذا التعسف الذي ألحق أضرارا بالزميل وأسرته.
نقابة الصحفيين اليمنيين
28/5/2024

شاهد أيضاً

نقابة الصحفيين اليمنيين تنظم دورة السلامة المهنية ل20 صحفيا بتعز

بدأت  دورة السلامة المهنية والإسعافات الأولية وأساسيات الأمن الرقمي التي تنظمها نقابة الصحفيين اليمنيين بتعز …