نقابة الصحفيين اليمنيين تنعي الدكتور محمد عبدالجبار سلام

تنعي نقابة الصحفيين اليمنيين الأستاذ الدكتور محمد عبدالجبار سلام عميد كلية الإعلام الأسبق في جامعة صنعاء، وعضو الأمانة العامة للنقابة بعد الوحدة، وأحد رواد الصحافة المطبوعة في البلاد، عن عمر ناهز 77 عاما.
وبهذا الرحيل الحزين خسرت الصحافة اليمنية شخصية صحافية مخضرمة وسامقة تركت بصمة ناصعة في أجيال متعددة من الصحفيين والإعلاميين في اليمن.
‏وشغل الفقيد العديد من المواقع الصحافية في الإعلام الحكومي والأهلي.
والفقيد من مواليد محافظة تعز بني حماد عام 1946م وله من الأبناء خمسة ، ولدان وثلاث بنات.
وبدأ تعليمية بالكتاتيب قبل الثورة وحين قامت ثورتي السادس والعشرين من سبتمبر و الرابع عشر من اكتوبر انطلق إلى ارض الكنانة مصر ودرس الدبلوم العالي في احد معاهدها ليتخرج في العام 1968 من قسم الصحافة.
وحصل على درجة الماجستير تخصص صحافة من جامعة جورجيا في الإتحاد السوفييتي سابقاً سنة1983عن رسالته المسومة بعنوان ملامح الثورة في الصحافة اليمنية.
وفي العام1987 حصل على درجة الدكتوراة بامتياز في تخصص الصحافة والقضايا السياسية والإجتماعية في اليمن من جامعة موسكو.
وأنتخب عقب الوحدة اليمنية في الأمانة العامة لنقابة الصحفيين اليمنيين، وشغل موقع المسئول الاجتماعي.
وفي العام1996 حصل على ترقية الأستاذية.
وشغل الفقيد منصب مدير عام العلاقات العامة بوزارة الإعلام، ومدير عام مؤسسة سبأ للصحافة والأنباء، كما رأس تحرير صحيفة الثورة ، و مجلة الكلمة وعدد من وسائل الإعلام الأهلية.
وبهذا المصاب تتقدم نقابة الصحفيين بخالص العزاء لأسرة الفقيد والوسط الصحفي وكافة محبي الفقيد ، سائلين المولى عز وجل ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يلهم أهله وذويه
الصبر والسلوان
نقابة الصحفيين اليمنيين
8-9-2021

شاهد أيضاً

نقابة الصحفيين تدين ما تعرض له الزميل الغابري وترفض تعسفات الحوثيين

تلقت نقابة الصحفيين اليمنيين بلاغا من الزميل عبدالرحمن الغابري عضو النقابة يفيد فيه منعه وفريق …